نقابة المهندسين
Posted by: نقابة المهندسين نوفمبر 10, 2019 Disable Comment

ورشة بعنوان “التحكم البيئي للمباني”

عقدت لجنة المهندسين الشباب في نقابة المهندسين الأردنيين، ورشة بعنوان “التحكم البيئي للمباني ” Building Environmental Controlling، قدمها المهندسون عمر الدغليس وعايد تادرس وسنان ابو شندي وعبدالرحمن نجوم وابراهيم شخاترة، بمشاركة 75 مهندسا ومهندسة.

وهدفت الورشة الى التعريف بأهم العناصر البيئية وكيفية استغلالها والتعامل معها للوصول الى بناء أخضر يجسد التعاون الكامل بين مختلف التخصصات الهندسية.

 وركزت الورشة على اهمية الدراسات والتصميم البيئي للمباني من النواحي الاقتصادية والجمالية والمناخية وصداقتها للمحيط، اضافة إلى طرح حلول معمارية وهندسية تطبيقية كحلول للتعامل مع البيئة والمناخ.

 وتناولت شرحا عن ملاقف الهواء بالات القش والطين، ملاقف الهواء والافنية الداخلية، مستعرضة أبرز المواد المتوفرة بالاردن والتي يمكن استخدامها في المباني الصديقة للبيئة.

 وقدمت امثلة لمشاريع عالمية مختلفة، دور الفروع الهندسية في تقديم حلول للتعامل الصحيح مع البيئة واثراء تطبيق هذه االحلول، متطرقة الى نوعية مواد البناء المستخدمة ونوعية المواد العازلة والاهتمام بنوعية الاكساءات الخارجية.

 

ولفتت الورشة الى طرق الاستفاده من عناصر تنسيق الموقع، والاستخدام الصحيح للتشجير والمياه وتغطية الارضيات بمواد غير مشعة للحرارة او عاكسة للأشعة.

 

وفي نهاية الورشة، كرم عضو مجلس النقابة رئيس شعبة الهندسة المعمارية المهندس أحمد صيام المحاضرين، مؤكدا أهمية انعقاد تلك النوعية من النشاطات التي تشمل جميع التخصصات الهندسية وتجسد التكامل فيما بينهم.

 

وقال رئيس لجنة المهندسين الشباب المهندس صدام أبو هزيم، إن هذا النشاط يأتي ضمن حملة اللجنة للدعم والتعريف بالمجالات والمشاريع الصديقة للبيئة.