"المهندسات الأردنيات" ينظمن نشاطا لاحياء وسط عمان


15-11-2016

تحت رعاية نقيب المهندسين الاردنيين المهندس ماجد الطباع وبدعم من أمانة عمان الكبرى نظمت لجنة المهندسات الأردنيات في النقابة نشاطا تحت عنوان "إحياء وسط مدينة عمان"  استكمالا لسلسلة نشاطات مبادرة إحياء التي أطلقتها اللجنة.

وحضر اللقاء مساعد أمين عمان للشؤون الفنية ممثل مشروع "مئة مدينة مرنة" المهندس فوزي مسعد ومندوب أمين عمان مدير المخطط الشمولي المهندسة ريما عودة وممثلا عن وزارة السياحة والآثار العامة  وأمين عام النقابة المهندس محمد أبو عفيفة. 

وأكد نقيب المهندسين المهندس ماجد الطباع أن للمهندسة دور نقابي فاعل كما المهندس النقابي كونها تشكل جزء لا يتجزأ من هذا الكيان، في ظل سعيها الدؤوب والمستمر للعمل والتطور والارتقاء بالمجتمع المحلي.

وعبر عن فخره بالمراكز والمناصب التي تمكنت المهندسة الأردنية من الوصول إليها، والانجازات التي حققتها في كافة الميادين ما جعلها فخرا لنقابتها ووطنها.

من جانبه أعرب مساعد أمين عمان للشؤون الفنية المهندس فوزي مسعد كلمة أعرب فيها عن اعجابه بالنشاطات التي تنظمها لجنة المهندسات والمقترحات القيمة والخطط المستقبلية التي تطرحها لمنطقة وسط عمان.

من جانبها قالت رئيس اللجنة المهندسة جمانة المفلح إن هذا النشاط يندرج تحت المحور العمراني والهوية العمرانية الحضرية ضمن مبادرة احياء، ويأتي في اطار السعي للحفاظ على موروثنا وروح مجتمعنا الواحد، مؤكدة أن حب الوطن هو القيمة الايجابية الأعلى والأسس التي يجب أن تزرع في النفوس وان الحفاظ على تراثنا وموروثنا هو مسؤولية الجميع.

وتخلل اللقاء ورشة عمل بعنوان " تعزيز الايجابية " قدمها الدكتور ابراهيم المنسي تحدث خلالها حول النشاطات التي تعزز مفهوم الايجابية ومحاولة نقل الأفكار النظرية لمفهومها العملي.

وعقب اللقاء جولة باستخدام "مكوك البلد" في وسط المدينة بالتعاون مع وزارة السياحة والاثار ممثلة بمدير مديرية إدارة المواقع السياحية محمود العرب شملت سبيل الحوريات ومكتبة الامانة والساحة الهاشمية والمدرج الروماني والمسجد الحسيني وساحة فيصل والسوق الشعبي.

وشارك في النشاط ما يزيد عن 70 مهندسة من رؤساء وأعضاء لجان المهندسات في مختلف فروع المملكة والمهندسات الفاعلات في اللجان النقابية. 

يتواجد حاليا:
64
أنت الزائر رقم:
19316234