"المهندسين" تطلق سلسلة "عمارة في الذاكرة الوطنية"


09-03-2016

بتنظيم من لجنة المعمار والمدينة في نقابة المهندسين الأردنيين انطلقت من محافظة العقبة الجمعة أولى حلقات سلسلة "عمارة في الذاكرة الوطنية"، بحضور سمو الأمير عاصم بن نايف.

واستهلت السلسلة مشوارها من بيت الشريف حسين بن علي تزامنا مع المئوية الأولى للثورة العربية الكبرى، مستندة على الجوانب التاريخية والمعمارية والثقافية والاجتماعية للثورة. 

وعبّر رئيس الشعبة المعمارية في النقابة المهندس بشار البيطار عن سعادته باستحداث لجنة المعمار والمدينة في الشعبة، والتي ارتأت أن تحتفل بمئوية الثورة العربية الكبرى على طريقتها الخاصة من منظور معماري. 

وقالت رئيس اللجنة المهندسة رولا الخشمان أن لجنة المعمار والمدينة تعنى بابراز دور المعماري في بناء وتشكيل وصياغة المدينة ومناقشة كافة القضايا من الجوانب  المختلفة وبناء شراكات مع جهات ومؤسسات محلية متخصصة في مجال العمارة والمدينة. 

وأوضح الرئيس الفخري للجنة المهندس أيمن زعيتر أن فكرة سلسلة العمارة في الذاكرة الوطنية جاءت ايمانا من اللجنة بأهمية ربط الزمان بالمكان من خلال ابراز تشكيل الأردن وما رافق هذا التكوين من أحداث كان لها دور في تشكيل تاريخ الأردن المعاصر.  

واستعرض رئيس فرع النقابة في محافظة العقبة المهندس عامر الحباشنة تاريخ محافظة العقبة وأحداث الثورة العربية الكبرى مؤكدا أنها سطرت على مدى التاريخ أروع أشكال الذاكرة الوطنية وارتباطها بمبادئ ومفاهيم القومية العربية والوطنية. 

وتخلل الفعالية عدد من المحاضرات منها التاريخية التي قدمها حفيد متصرف لواء العقبة في فترة الشريف الحسين خالد الأسد تناول خلالها المراحل التي مر بها بناء منزل الشريف، وأخرى تناولت الخلفية التاريخية لمنطقة العقبة وقلعتها عرضها الدكتور محمد النجار، إضافة إلى مقتطفات أدبية وشعرية حول الثورة العربية قدمها الروائي مصطفى الخشمان. 

يتواجد حاليا:
134
أنت الزائر رقم:
19492562