ارتفاع ايرادات صندوق تقاعد المهندسين ومؤشرات إيجابية حول...


26-02-2012

قسم الإعلام - أسامة خريشة

أعلن نقيب المهندسين عبد الله عبيدات أن إيرادات صندوق التقاعد في نقابة المهندسين بلغت في عام 2011 قرابة الـ 24 مليون دينار بزيادة قدرها 16% عن العام الماضي فيما بلغت الأرباح الاستثمارية منها 8.3 مليون دينار بزيادة 57% عن العام الماضي. وبعائد استثماري وصل إلى (5%) .
وأشار عبيدات في تصريح صحافي إلى أن صندوق تقاعد نقابة المهندسين قدم مؤشرات إيجابية في أعماله والأرقام التي يطرحها اليوم من أرباح استثمارية وموجودات دفترية والإيرادات تعطي مؤشرات على استقرار ونجاح كبير في إدارة الصندوق وبين عبيدات أن قيمة الفائض لدى الصندوق بلغت 7 مليون دينار بزيادة 19% عن العام الماضي.
وأشار عبيدات إلى أن صندوق تقاعد نقابة المهندسين قد انتهى من الدراسة الإكتوارية السادسة والتي أظهرت سلامة الوضع المالي للصندوق وأن نقطة التعادل أصبحت في عام 2032 وهذا تطور إيجابي تسعى النقابة لتعزيزه والابتعاد بنقطة التعادل إلى فترة أبعد من ذلك اعتماداً على سلسلة من المشاريع والخطط التي تنفذها إدارة الصندوق.
وبين عبيدات إلى أنه سيتم الدعوة لاجتماع هيئة عامة غير عادية للصندوق لمناقشة التعديلات المقترحة على النظام والتي تشمل إضافة شريحة تقاعدية خامسة تمنح المنتسب إليها راتباً تقاعدياً بمعدل (1000) دينار شهرياً .
وقال إن الرواتب التقاعدية للعام الماضي بلغت 15 مليون دينار للمهندسين المتقاعدين وورثة الزملاء المتوفين، متوقعا أن يصل المبلغ إلى 17 مليون دينار في هذا العام.
وبين عبيدات أن برنامج الاستثمارات الخدمية المقدمة من الصندوق لأعضائه تواصل كالمعتاد حيث استفاد من هذا البرنامج 1255مهندسا ومهندسة بكلفة مبيعات قاربت 26.6مليون دينار.
وأشار إلى أن المجلس قام بتجديد اتفاقيات التمويل التي تمت مع العديد من المؤسسات المصرفية الإسلامية لتقديم خدمات تمويلية للمهندسين الأعضاء في الصندوق بشروط ميسرة ومميزة لتسهيل إجراءات الحصول على خدمات لائقة.
فيما استمر صندوق التقاعد بتقديم قروض الزواج حيث استفاد منه 491 مهندس ومهندسة بتكلفة إجمالية بلغت مليون دينار فيما استفاد من قرض التعليم 229 مهندس ومهندسة بكلفة تصل إلى 229 ألف دينار.
وبخصوص الاستثمار في الأسهم، بين عبيدات إلى أن استمرار لجنة إدارة صندوق التقاعد بتنفيذ خطتها التي انتهجتها منذ بداية دورته والقاضية بمواصلة تخفيض القيمة الدفترية لمحفظة الأسهم مع التركيز على أسهم الشركات الإستراتيجية التي ترفد الصندوق بأرباح توزيع سنوية جيدة وذلك نتيجة ما يشهده سوق عمان المالي من تراجعات مستمرة.
وقال أن لجنة إدارة صندوق التقاعد وبالتعاون مع مجلس النقابة استمر في تطبيق السياسة الاستثمارية الناجحة للصندوق بما يحقق تنوع مصادر الدخل من خلال استحداث محافظ استثمارية جديدة منها الإسكانية والصناعية والسياحية والتي بدأت ملامح تنفيذها تتضح من خلال قطع شوط مميز في انجاز عدة مشاريع على رأسها مشروع منتجع مرتفعات اليمانية في العقبة ومشروع مرجان المهندسين في العقبة ومشروع إسكان المهندسين في الياسمين ومصنع القوالب.

يتواجد حاليا:
72
أنت الزائر رقم:
19337823