دورة حول التطوير المؤسسي لهندسة التغيير


22-10-2011

قسم الإعلام - أسامة خريشة

نظمت لجنة هندسة التغيير في نقابة المهندسين ورشة إدارية متخصصة حول التطوير المؤسسي بعنوان كيف تقود تغييراً مؤسسيا ناجحا لتصل إلى بر الأمان وذلك ضمن سلسلة ورشات عمل التطوير المؤسسي التي تنظمها اللجنة ويقدمها المدرب العالمي الدكتور طارق رشيد المختص في العلوم الإدارية وعلوم التنمية البشرية والتطوير بمشاركة واسعة لما يزيد عن ستين مهندساً ومهندسة من القطاعين العام والخاص وعدد من المهتمين.
نائب نقيب المهندسين المهندس ماجد الطباع أشار خلال كلمته في افتتاح ورشة العمل إلى الدور المميز الذي تلعبه نقابة المهندسين في مجال تعزيز الجانب الإداري لدى المهندسين لأهميته الكبيرة في المنافسة في أسواق العمل مشيراً إلى أن اللجان التطوعية العاملة في النقابة ومنها لجنة هندسة التغيير تعمل على تعزيز هذا الجانب لدى المهندسين لصقل مهاراتهم في كافة المجالات.
وخلال الورشة استعرض المدرب العالمي الدكتور طارق رشيد مصطلحات ومفاهيم القيادة المؤسسية إضافة إلى حتمية التغيير واستشراف المستقبل لمواجهة معيقات العمل المؤسسي وقدم شرحا مفصلا عن أساسيات إدارة التغيير الناجح ومقاومة التغيير واستراتيجيات التغلب عليه.
رئيسة لجنة هندسة التغيير المهندسة علياء العظم أشارت إلى أن هذه الورشة الإدارية تأتي ضمن سلسلة من الدورات وورش العمل التي تنوي اللجنة عقدها وتتركز على تطوير العمل المؤسسي لما لذلك من أهمية كبرى في تنمية الموارد البشرية والعمل الإداري في الحياة عموماً وفي سوق العمل بشكل خاص ليتمتع المهندس بكفاءة عالية وقدرة على مواجهة المشكلات في العمل مما يساهم في تحسين الأداء وتحقيق النماء الفردي والمؤسسي.
ورشة العمل التي استمرت قرابة 6 ساعات تدريبية اختتمت بتوزيع الشهادات التقديرية وشهادات المشاركة.

يتواجد حاليا:
138
أنت الزائر رقم:
19492578