اختتام فعاليات مؤتمر الطاقة ونشر التوصيات وأوراق العمل


02-10-2011

قسم الإعلام - أسامة خريشة

اختتمت نقابة المهندسين فعاليات مؤتمر الطاقة الأردني الدولي بعد ثلاثة أيام من الفعاليات المستمرة عرض فيها ما يزيد على 75 ورقة علمية بمشاركة شخصيات علمية متخصة في مجال الطاقة من أكثر من 22 دولة عربية وإسلامية وأجنبية.
حيث دعا المختصون والخبراء المشاركون في ختام المؤتمر لتحديث الاستراتيجية الوطنية للطاقة في الأردن، لتتلاءم مع المستجدات الحديثة والنمو المطرد في استخدام الطاقة والزيادة السريعة في اسعار الطاقة إضافة إلى دعم البحث العلمي والتطوير التقني في جميع مجالات الطاقة التقليدية و المتجددة والنووية.
كما أكد المختصون في توصياتهم على أهمية شفافية البيانات المتعلقة بجميع مشاريع الطاقة المختلفة كمشاريع الطاقة النووية و الطاقة المتجددة وغيرها من حيث اختيار المواقع ونواحي السلامة العامة و التكلفة و الجدوى الاقتصادية والآثار البيئية المترتبة عن انشاء هذه المشاريع مع ضرورة فتح باب الحوار والنقاش العام بهدف تحقيق المصلحة العامة.
ومع ختام فعاليات مؤتمر الطاقة الدولي ناقش المشاركون ما يقارب 75 ورقة علمية وبحثية مقدمة من 23 دولة عربية واسلامية واجنبية تغطي مصادر الطاقة التقليدية والمتجددة.
كما دعا المؤتمر في توصياته إلى رفع كفاءة انتاج الطاقة في محطات الكهرباء القائمة و استخدام التقنيات المتطورة في انتاج الكهرباء وتعزيز استخدام الغاز الطبيعي في انتاجها لكونه أرخص المشتقات النفطية وكونه أقل تلوثاً للبيئة وضرورة استكمال وتعزيز مشاريع الربط الكهربائي العربي والدولي.
وفيما يتعلق في الجوانب التشريعية دعا المشاركون في توصياتهم إلى العمل على تفعيل قانون الطاقة المتجددة كالطاقة الشمسية و طاقة الرياح والكتلة الحيوية وغيرها والاسراع في اصدار التعليمات اللازمة لذلك وتفعيل تطبيق كودات البناء التي تساعد على استخدام أكفأ للطاقة في المباني من حيث التبريد والتدفئة والانارة.
وختم المشاركون توصياتهم بالدعوة إلى نشر الوعي لزيادة ترشيد استهلاك الطاقة من خلال وضع أنظمة متطورة لتسعيرة الطاقة واستخدام الأجهزة الموفرة للطاقة وضرورة بناء استراتيجية لقطاع النقل العام كونه من أكثر القطاعات استهلاكاً للطاقة من خلال طرح مشاريع فعالة بهدف الحد من استهلاك الطاقة وتلوث البيئة والاختناقات المرورية.
وخلال أيام المؤتمر استعرض باحثون من الأردن والسعودية والإمارات وماليزيا وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية وسوريا والكويت وكوريا الجنوبية وبولندا والعراق وتركيا ومصر والهند واليمن أوراق عمل علمية مميزة في مختلف قطاعات المؤتمر طرحت عبر خمس جلسات رئيسية وعدد من ورش العمل كما رافق المؤتمر معرض متخصص في قطاعات الطاقة.
وكان المؤتمر قد شهد حضوراً حاشداً من المختصين والمهتمين حيث قام بافتتاحه مندوباً عن رئيس الوزراء وزير المياه والري المهندس محمد النجار.

***************
الأوراق العمل الخاصة يمؤتمر الطاقة الأردني الدولي

ورقة عمل استثمار شبكة الألياف الضوئية الأردن


ورقة عمل تحسين اداء محطات الكهرباء الغازية


باقي أوراق العمل ..

http://www.box.net/shared/79bxpz1vuekui04aozg3






يتواجد حاليا:
86
أنت الزائر رقم:
19463446