العليا لإعمار غزة تقيم إفطار رمضانياً الثلاثاء


09-08-2011

تقيم اللجنة العليا لإعمار غزة ، التي تضم كلا من نقابتي المهندسين والمقاولين وجمعية المستثمرين في قطاع الاسكان ، حفل إفطار خيري يوم الثلاثاء القادم يخصص ريعه لدعم مشاريع اللجنة في القطاع المحاصر حيث سيتم تخصيص أثمان بطاقات وتذاكر الإفطار للمساهمة في مشروع مشفى الأطفال/ دير البلح بقصد بناء مستشفى متخصص بتقنيات علاج الأطفال وتخفيض عدد حالات علاج الأطفال التي ترسل إلى الخارج , وكذلك مشروع بناء الوحدات السكنية لمن دمرت منازلهم أثناء الحرب الصهيونية على قطاع غزة ، ويعتبر الإفطار الخيري دعوة للتبرع دعماً لصمود الأشقاء المحاصرين في القطاع , ولهذه الغاية أصدرت اللجنة بطاقات الإفطار الرمضاني حيث تبلغ قيمة البطاقة الماسية 500 دينار والبطاقة الذهبية 300 دينار فيما تبلغ قيمة البطاقة الفضية 100 دينار.
وأكد رئيس اللجنة العليا لإعمار قطاع غزة نقيب المهندسين المهندس عبدالله عبيدات أن اللجنة وعلى الرغم من كل الصعوبات التي تواجه عمليات الإعمار ومن ذلك منع إدخال أي نوع من المساعدات المتعلقة بمواد البناء اللازمة لتلك المشاريع إلا أنها لم تدخر جهداً في توفير الاموال الكافية للبدء بهذه المشاريع بالتنسيق مع الجهات المعنية داخل القطاع.
مشيراً إلى أن الإفطار الرمضاني يأتي استمراراً لتقديم الدعم والتبرع لمواصلة تنفيذ المشاريع التي تبنتها اللجنة في إطار مساهمتها في إعمار قطاع غزة مؤكدا أن الشعب الأردني لم يبخل يوماً في دعم الشعب الفلسطيني بعامة وابناء قطاع غزة المحاصرين وأكد عبيدات ، أن اللجنة استطاعت بالتعاون مع متبرعين ومؤسسات وهيئات هندسية عربية , انجاز تنفيذ العديد من المشاريع الكبرى لبناء وإعادة ترميم مستشفيات ومدارس وعيادات طبية ،كان منها مشروع إعادة تأهيل عيادة العطاطرة/ محافظة الشمال، ومشروع حماية شاطئ غزة بالركام (اللسان البحري الأول)، ومشروع إعادة تأهيل مبنى الكلى بمشفى الشفاء.

يتواجد حاليا:
85
أنت الزائر رقم:
19329191