لجنة التنمية المحلية توزع أكثر من 2000 طرد خير على الفقراء...


08-08-2011

أعلنت نقابة المهندسين استمرارها الالتزام بإلغاء الإفطارات الرمضانية التي كانت تنظم من قبل المجلس وهيئات النقابة المختلفة ليصار إلى توجيه كلف هذه الإفطارات لصالح الحملة الموسعة للطرد الخيري الرمضاني التي تعتزم النقابة من خلال لجنة التنمية المحلية فيها على إطلاقها الأسبوع القادم وذلك بتوزيع ما يزيد عن 2100 طرد خيري على الأسر الفقيرة والمحتاجة في مختلف محافظات المملكة من خلال فروع النقابة في هذه المحافظات بتكلفة تتجاوز 25 ألف دينار.
نقيب المهندسين المهندس عبد الله عبيدات أكد في تصريح صحفي أن حملة الطرود الخيرية التي تنوي النقابة إطلاقها تهدف من خلالها إلى المساهمة في إعانة المجتمع المحلي في إطار التزامها ومسؤوليتها الاجتماعية والأخلاقية.
وأشار عبيدات أن الهيئة العامة لنقابة المهندسين أقرت مؤخراً مشروع نظام لإنشاء صندوق المسؤولية الاجتماعية يكون من أهدافه المساهمة في مشاريع ونشاطات تنمية المجتمع المحلي بالتعاون مع القطاعين العام والخاص ضمن رؤية النقابة لمسؤوليتها الاجتماعية.
وأشاد عبيدات بالجهود التي تبذلها اللجان التطوعية العاملة في النقابة مبيناً أن مجلس نقابة المهندسين يقدم لها كل الدعم والمساندة في سبيل تحقيق أهدافها لما فيه خير وطننا .
رئيس لجنة التنمية المحلية في النقابة المهندس علي العموش أشار إلى أن النقابة تعمل على تجهيز المئات من طرود الخير لتوزيعها خلال الأسبوع القادم على الأسر الفقيرة والمحتاجة في هذا الشهر المبارك.

يتواجد حاليا:
86
أنت الزائر رقم:
19329201