تصريح صحفي من نقيب المهندسين المهندس عبدالله عبيدات بخصوص...


01-08-2011

دعا نقيب المهندسين المهندس عبد الله عبيدات مجلس هيئة المكاتب والشركات الهندسية إلى التفاعل الإيجابي مع مجلس النقابة للنهوض بواقع المكاتب الهندسية ومراعاة المصالح الحقيقية لأصحاب المكاتب وتعزيز المكاسب التي تحققت لهم عبر سنوات من العمل الجاد ما أضفى عليها الاستقرار مؤكداً أن على مجلس الهيئة صرف جهده لتقديم مزيد من الخدمات لأصحاب المكاتب وتطوير العمل الاستشاري.
وبيّن المهندس عبيدات أن النهج الذي يحاول البعض فرضه على النقابة الساعي إلى شقها والتعدي على وحدة هيئاتها بدواعي تحقيق مصالح وهمية هو نهج تفريط و مجازفة ومداه محدود, ومخالف لقانون النقابة وأنظمتها وللأعراف النقابية حيث أن مصالح هيئات النقابة لا تتحقق سوى بوحدتها بل أن المادة (48) من القانون توجب مثلاً في حال اتخاذ هيئة عامة لإحدى الشعب قرارات تمس شعباً أخرى أن يتم عرضها على الهيئات العامة لتلك الشعب لإقرارها وفي حالة الخلاف ترفع للمجلس لإصدار القرار المناسب بشأنها.
وأكد المهندس عبيدات أن المجلس مع تطوير وتحديث نظام المكاتب الهندسية وفق المسار الذي ينظمه قانون النقابة ومعني بذلك, حيث تتولى الهيئة المركزية مهمة وصلاحية التوصية للهيئة العامة بمشروعات القوانين والأنظمة الخاصة بالنقابة وتعديلاتها, وعرضها على الهيئة العامة التي بدورها تتولى مناقشة مشروعات القوانين والأنظمة الخاصة بالنقابة و تعديلاتها التي توصي بها الهيئة المركزية وذلك في اجتماع غير عادي يعقد لهذه الغاية لرفعها للجهات المختصة.
وأضاف نقيب المهندسين المهندس عبد الله عبيدات أن المجلس عمل باهتمام كبير لتأمين أفضل الظروف للمكاتب والشركات الهندسية وأصحابها ومن ذلك شمول أصحاب المكاتب والشركات الهندسية بالتأمين الصحي وفق الآلية التي كانت متبعة في العام الماضي وذلك مراعاة لظروف عمل هذه المكاتب والشركات, كما سعى لاستصدار قرار من مجلس الوزراء بإعفاء المكاتب والشركات الهندسية من الغرامات المستحقة عليها و الاتفاق مع دائرة ضريبة الدخل والمبيعات بشأن الضريبة عن المكاتب بالإضافة إلى التنسيق الدائم مع الجهات المعنية لتحقيق الاستقرار في التشريعات لإخراج قطاع الإنشاءات من حالة الركود وتبني مطالب وشكاوى المكاتب والشركات الهندسية وإيجاد منافذ وفرص عمل في مختلف الدول العربية الشقيقة.
وأشار المهندس عبيدات إلى قرارات اتخذها مجلس النقابة تصب في جانب تطوير عمل المكاتب الهندسية ورقي العمل الاستشاري وتحسين ظروف أصحاب المكاتب وتأمين الحياة الكريمة لهم ومن ذلك السير بتطبيق آلية الدفع للمكاتب غير المتعاقدة لتأمين حقوقها, ومنح صلاحيات مهنية لهيئة المكاتب وإنشاء صندوق للتأمينات الاجتماعية لأصحاب المكاتب بإدارة من مجلس الهيئة, ودراسة إصدار تعليمات جديدة تعتمد تبسيط الإجراءات وتيسيرها على أصحاب المكاتب خاصة ما تعلق منها بالحصص الهندسية (الكوتة)، وإقامة فعاليات مهنية وعلمية وتأهيل لأصحاب المكاتب والعاملين فيها.
واختتم المهندس عبيدات تصريحه بالتوجه إلى مجلس هيئة المكاتب والشركات الهندسية لصرف جهده لتقديم مزيد من الخدمات والمكاسب لأصحاب المكاتب وتطوير العمل الاستشاري بالتعاون والتنسيق مع مجلس النقابة وضمن البيت النقابي الذي ليس فيه من يقبل طروحات التهديد بالانقسام والفصل تلك المفاهيم الغريبة والمستهجنة من الوسط النقابي مهما اختلفت اجتهاداته فدائماً كان الحوار والتفاعل الإيجابي تحت مظلة قانون النقابة وتشريعاتها هي السبل والوسائل المعتمدة للوصول للحلول النافعة التي تحقق صالح المهندسين ورقي مهنة الهندسة ونافع الوطن.

نقيب المهندسين
المهندس عبد الله خالد عبيدات

عمان/ الأربعاء، 27/7/2011

الإستشارة القانونية
نص المادة 55 من قانون نقابة المهندسين

يتواجد حاليا:
253
أنت الزائر رقم:
19448210