النقابة تعلن موقفها النهائي حول مشروع إعادة هيكلة الرواتب...


16-07-2011

أعلنت نقابة المهندسين موقفها الرسمي حول مشروع إعادة هيكلة رواتب العاملين في القطاع العام مسجلة عدة ملاحظات حول المشروع وذلك بعد أن بلورت موقفها من المشروع استناداً إلى الحوارات التي أجرتها مع المهندسين العاملين في القطاع العام الذين يزيد عددهم عن 3800 مهندس ومهندسة.
نقيب المهندسين المهندس عبد الله عبيدات أشار إلى ان النقابة وبعد عقدها سلسلة من اللقاءات والإجتماعات مع المهندسين العاملين في القطاع العام والمؤسسات المستقلة واستماعها لشرح مفصل من ديوان الخدمة المدنية تبين لديها وجود عدد من الثغرات والملاحظات السلبية في مشروع الهيكلة مع الإشارة إلى عدد من النقاط الإيجابية.
وبين عبيدات ان موقف النقابة يتلخص في تسجيل ست نقاط أساسية على المشروع منها رفض تخفيض العلاوة الفنية للمهندسين من 150% والتي ستصبح بعد تطبيق مشروع الهيكلة ما بين 110-120% من الراتب الأساسي مع تقدير إيجابية رفع الراتب الأساسي ولكن المهندسين العاملين في القطاع العام ويساندهم مجلس النقابة يؤكدون على مطلبهم السابق برفع هذه العلاوة إلى 220% مبيناً أن العلاوة الفنية تم رفعها بموجب اتفاقات رسمية مع الحكومات السابقة وهي حق مكتسب للمهندسين لا يجوز المساس به.
كما دعا عبيدات رئيس الوزراء إلى إنصاف المهندسين العاملين على نظام الخدمة المدنية بتعيين المهندسين على الدرجة الخامسة وليس السادسة وإنصاف من تم تعينهم سابقاً على الدرجة السابعة كما اكد على ضرورة إبقاء الحوافز والمكافآت الممنوحة لبعض المهندسين في عدد من الدوائر وتعميمها على بقية المهندسين العاملين في القطاع العام.
وأبدى عبيدات تأييد مجلس نقابة المهندسين لحسبة الراتب التقاعدي التي تضمنها مشروع إعادة الهيكلة مع التأكيد على ضرورة تعديل بعض بنود المشروع لتلافي حدوث إجحاف أو ظلم أو هدر لحقوق مكتسبة وعلى الأخص أن الملاحظات التي تقدم بها المهندسون العاملون في القطاع العام تعبر عن مطالب عادلة كثير منها هو حق مكتسب لهم وإنصاف لجهودهم في بناء هذا الوطن.
وختم عبيدات حديثه بضرورة إيجاد آلية تربط الزيادة السنوية لسلم الرواتب بمعدل التضخم السنوي الذي يثقل كاهل العاملين في مؤسسات القطاع العام لتدارك أي ثغرات مستقبلية قد تنجم نتيجة زيادة الفجوة بين معدلات التضخم والزيادة السنوية للرواتب وضرورة إنصاف المهندسين المتقاعدين من الخدمة الحكومية سواء اكانو مدنيين او عسكريين من خلال تطبيق معادلة الراتب التقاعدي الجديدة التي تضمنها مشروع إعادة الهيكلة.

للإطلاع على نص الكتاب الموجه إلى دولة رئيس الوزراء

يتواجد حاليا:
133
أنت الزائر رقم:
19483240