مع انتهاء حملة "فلنشعل قناديل صمودها" إجمالي التبرعات يتجاوز...


22-05-2011

الوحدة الإعلامية – أسامة خريشة

أعلنت نقابة المهندسين أن الحملة التي اطلقتها لترميم عدد من المشاريع والمنازل في مدينة القدس وانتهت مساء أمس قد تجاوزت تبرعاتها الـ 310 آلاف دولار أو ما يعادل 220 ألف دينار  حيث اكدت أنها ما زالت تتلقى التبرعات في فروعها في كافة المحافظات للراغبين بتقديم المزيد من التبرعات وتهدف الحملة إلى إعادة ترميم عدد من المشاريع والمنازل في مدينة القدس بحسب لجنة مهندسون من أجل القدس في نقابة المهندسين المشرفة على الحملة.
وأشار نقيب المهندسين المهندس عبد الله عبيدات إلى أن الحملة التي انطلقت للعام الثالث على التوالي تهدف إلى جمع التبرعات والدعم المادي من اجل دعم صمود أبناء مدينة القدس في مواجهة السياسات العنصرية والهمجية التي يمارسها العدو الصهيوني.
وبين عبيدات ان أبناء مدينة القدس في امس الحاجة للدعم المادي لتمكينهم من ترميم منازلهم لتبقيهم متجذرين في أرضهم رغم كل الإغراءات المادية التي يمارسها العدو الصهيوني من اجل تهجيرهم وإبعادهم عن ارضهم ومدينتهم.
بدوره رئيس لجنة مهندسون من اجل القدس المهندس بدر ناصر أكد أن الحملة قد حققت اهدافها بترسيخ قدسية المكان وموجوداته داخل أسوار المسجد، حتى لو كان شجرة، فهي نفس قدسية المسجد القبلي، وقبة الصخرة، وبالتالي كل المسجد مقدس ولا مكان لتقسيمه مع اليهود.
وأشار ناصر إلى الشعب الأردني أثبت من خلال دعمه وتبرعه وتقديمه الاموال صغاراً وكباراً نساءً ورجالاً قد أثبت عشقه وحبه للمسجد الأقصى ومدينة القدس مبيناً أن الحملة قد لاقت صدقاً كبيراً وحققت نجاحات على اكثر من صعيد .
 

يتواجد حاليا:
54
أنت الزائر رقم:
19295153