الهيئة العامة تختتم اجتماعها السنوي العادي وتناقش عدد من...


07-05-2011

الوحدة الإعلامية - أسامة خريشة

ناقشت الهيئة العامة لنقابة المهندسين خلال اجتماعها السنوي العادي مجموعة من المقترحات والتوصيات أبرزها الدعوة لتفعيل دور النقابةفي مجال تخطيط السياسات العامة حول مستقبل مهنة الهندسة في الجامعات الأردنية ، وفق خطة عمل مدروسة وضمن منهج علمي يحدد الأولويات والمدد الزمنية، والجهات الواجب التعاون معها لتحقيق الأهداف المرجوة ، كالوزارات والمؤسسات العامة والخاصة التي لعملها تماس مع مجالات مهنة الهندسة. والدعوة إلى المبادرة لتقديم الدراسات والإحصائيات التي توضح مستقبل مهنة الهندسة مشتملة على توصيات لتدعيم ورفع سوية التعليم الهندسي في الجامعات الأردنية ومراعاة ربط مخرجات التعليم الهندسي الجامعي مع حاجات سوق العمل وذلك بالتنسيق مع إدارات الجامعات والجهات الاخرى بهذا الشأن.
وأثنت الهيئة العامة على الجهود التي يبذلها مجلس النقابة في توفير فرص عمل وتدريب خلال العام الماضي والتي بلغت أكثر من 5000 فرصة لمهندسين ومهندسات في داخل الأردن وخارجه , داعية إلى بذل مزيد من الجهد لمتابعة قضايا المهندسين الجدد والاستمرار في صياغة العلاقات مع الهيئات الهندسية العربية لتصدير العمل الهندسي للأسواق العربية والإقليمية.
واستعرض نائب نقيب المهندسين المهندس ماجد الطباع أبرز ملامح أنشطة وأعمال مجلس النقابة في سنته الثانية من دورته النقابية،مبينا أن عمل المجلس سار وفق خطة عمل مدروسة وشاملة لكافة جوانب عمل النقابة ومنتسبيها بالإضافة إلى علاقتها مع محيطها سعياًًُُ إلى تحقيق ما هو في صالح الارتقاء بمستوى المهنة وشؤونها وخدمة الزملاء ومنفعة الوطن.
ودعت الهيئة العامة في توصياتها إلى تعزيز مبدا اللامركزية ودعم دور مجالس الفروع في المحافظات والتاكيد على توصيات الهيئة المركزية بمتابعة السير بالإجراءات اللازمة بشأن اعتماد مبدأ التمثيل النسبي.
واعربت الهيئة العامة عن تبنيها مطالب المهندسين العاملين في القطاع العام واصفة هذه المطالب بالعادلة والمنصفة محذرة من تفريغ القطاع العام من الكفاءات الهندسية في حال تأخر الحكومة بالاستجابة لمطالب المهندسين العاملين لديها.
وسجلت الهيئة العامة اعتزازها وتقديرها لدور النقابة الوطني الداعم والمساند للشعوب العربية ضد الظلم والاستبداد ووجهت الهيئة العامة تحيتها للشعوب العربية المنتفضة على الظلم والاستبداد والفساد كما قدمت الهيئة العام دعمها وتأييدها لمطالب الإصلاح التي يطالب بها الشعب الأردني.
وتقدم عدد من أعضاء الهيئة العامة خلال الإجتماع ببعض الطروحات والاقتراحات التي وعد مجلس النقابة بدراستها وقدرت الهيئة العامة في ختام اجتماعاتها العمل الدؤوب الذي يبذله مجلس النقابة في تطوير الصناديق والخدمات التابعة له.

يتواجد حاليا:
74
أنت الزائر رقم:
19349892