مركزية النقابة تعتمد التقرير الإداري والمالي وتوجه رسالة...


19-04-2011

الوحدة الإعلامية - أسامة خريشة

أعلنت الهيئة المركزية لنقابة المهندسين الأردنيين عزمها توجيه رسالة إلى جلالة الملك عبد الله الثاني لمطالبته بإصدار عفو خاص عن المعتقل أحمد الدقامسة كما وجهت الهيئة المركزية خلال اجتماعها السنوي العادي تحيتها وتأييدها للمقاومة العربية في فلسطين والعراق وللثورات العربية مطالبين الحكومة بالعمل على توفير المناخ الديمقراطي والإصلاحي في المملكة .
كما جددت الهيئة التي تمثل برلمان المهندسين دعمها وتأييدها لمطالبات المهندسين العاملين في القطاع العام والجهود التي يبذلها مجلس نقابة المهندسين في دعم هذه المطالب داعين الى بذل مزيد من الجهود في سبيل تنفيذ هذه المطالب مؤكدين ان هذه القضية هامة جدا للمحافظة على الكفاءات الهندسية في القطاع العام وتحسين ظروف المهندسين العاملين في هذا القطاع خاصة في هذه المرحلة التي ترتفع فيها تكاليف المعيشة .
كما دعت الهيئة المركزية مجلس النقابة إلى تعزيز العمل لإستيعاب آلاف المهندسين الشباب وحديثي التخرج منهم في العمل وتوفير فرص عمل لهم من خلال الإستمرار وتعزيز تسويق الكفاءات الهندسية الاردنية في الخارج
الى ذلك أكد مجلس النقابة عزمه إعادة تشكيل لجنة العراق والقضايا القومية لتكون منبراً للدفاع عن كافة القضايا القومية العربية العادلة وعلى رأسها قضية مقاومة احتلال العراق كما حظيت القضايا النقابية والمهنية وعدد من قرارات مجلس النقابة بنقاش طويل وموسع من اعضاء الهيئة المركزية الذين أشاد أكثريتهم بالدور الذي قام به المجلس الحالي والانجازات التي تحققت الا ان بعضهم وجه ملاحظات تخص العمل النقابي.
وركزت غالبية النقاشات على اهمية ما حققته النقابة على صعيد الاستثمارات وتعزيز موجودات صناديق النقابة وارباحها في المحفظة الاستمثارية، داعية الى المزيد من الاستثمارات في الصناعات الوطنية والشركات الكبرى.
واكد المجتمعون أن الزيادة الكبيرة في أعداد المهندسين المسجلين في النقابة الذين بلغ عددهم أكثر من 89 ألف مهندس ومهندسة تتطلب من مجلس النقابة جهوداً إضافية في مجال الارتقاء بالمستوى العلمي والمهني للمهندسين.
وصادقت الهيئة المركزية في اجتماعها على التقرير السنوي للنقابة الذي يشمل التقريرين الإداري والمالي لمجلس النقابة حيث اطلعت الهيئة المركزية على تقرير مدققي الحسابات الختامية وميزانية صندوق النقابة للعام الماضي كما ناقشت الهيئة التقرير الإداري والمالي السنوي لنشاط صندوق التأمين الاجتماعي عن أعماله لعام 2010 حيث أقرت السياسة العامة للصندوق للعام الحالي والمصادقة على الحسابات الختامية للصندوق لعام 2010 بعد الإطلاع على تقارير مدققي الحسابات ومناقشة التقرير المالي.
وناقش المجتمعون إضافة إلى ذلك تقارير صندوق التامين الصحي لعام 2010 حيث اقرت الهيئة خلال اجتماعها التقريرين الإداري والمالي للصندوق داعية إلى بذل المزيد من الجهد في إنجاح عمل صندوق التامين الصحي لأهميته وتميزه في الخدمات التي يقدمها للمهندسين المشتركين وعائلاتهم.
كما تم اعتماد مشروع موازنة صندوق النقابة لسنة 2011 وتعيين مدققي حسابات صندايق النقابة لهذه السنة.
وفي ختام الجلسة توجه نائب نقيب المهندسين المهندس ماجد الطباع إلى الهيئة المركزية بالشكر والتقدير على مشاركتهم الفاعلة وما قدموه من تصورات واقتراحات تخدم العمل النقابي والمصلحة العامة لمهنة الهندسة والمهندسين والمجتمع داعياً الجميل إلى الإلتفاف حول النقابة لتعزيز الغنجازات وتحقيق المزيد من الخدمات .

يتواجد حاليا:
79
أنت الزائر رقم:
19335197