النقابة تشكل لجنة بالتعاون مع نقابة الجيولوجيين للكشف الفني...


15-03-2011

أعلنت نقابة المهندسين أنها قد شكلت بالتنسيق مع نقابة الجيولوجيين لجنة مشتركة للكشف الفني والمعاينة الميدانية لموقع حادث استشهاد الطفل تامر العجارمة (12) عاما لسقوط سقف بناء انهار عليه نتيجة الاهتزازات التي سببتها التفجيرات التي نفذتها قوات الاحتلال الإسرائيلي مؤخراً.
واكد رئيس اللجنة المشكلة عضو مجلس نقابة المهندسين المهندس سمير الشيخ أن مجلس نقابة المهندسين قام بتشكيل اللجنة بناءً على طلب من مجلس النقباء الذي كان قد خاطب مجلس نقابة المهندسين لتشكيل لجنة متخصصة للكشف الفني على موقع الحادث.
وأشار الشيخ إلى أن اللجنة ضمت مجموعة من الخبرات الهندسية والجيولوجية للعمل على إصدار تقرير يتمتع بمصداقية عالية حماية لحقوق أبناء هذا الوطن والعمل على محاسبة الكيان الصهيوني الغاشم الذي يتسبب بالمآسي لشعوب المنطقة.
وضمت اللجنة التي تم تشكيلها ستة اعضاء إضافة إلى رئيسها حيث ضمت بعضويتها كلاً من المهندس نواف ابو سريس والمهندس يحيى الصمادي من شعبة الهندسة المدنية ورئيس قسم الإشراف الهندسي في الدائرة الفنية في نقابة المهندسين المهندس علي ناصر والمهندس نوفل العجارمة من شعبة هندسة المناجم والتعدين فيما ضمت اللجنة من نقابة الجيولوجيين كلاً من المهندس نضال الجاحد والمهندس نضال العطيات (تخصص الجيوفيزياء).
وبين الشيخ إلى ان اللجنة قامت بزيارة ميدانية لموقع الحادث في بلدة ام البساتين كما عاينت المنازل المجاورة لموقع الحادث والتقت ذوي الشهيد العجارمة وتحدثت مع أهالي المنطقة وعدد من الشهود الذين أفادوا مشاهدتهم سحباً من الغبار كانت مترافقة مع الأصوات في المنطقة لحظة حدوث الانهيار وكان مصدرها منطقة غور الأردن.
وبين الشيخ ان هذه الشهادات الميدانية ومعاينة موقع الحادث وما اطلعت عليه اللجنة من تصدعات وتشققات حديثة في عدد من المنازل في منطقة الحادث استدعى اهتمام اللجنة بمعاينة ومسح موقع الغبار عن قرب في منطقة الأغوار المشار إليه في شهادات الشهود لاستكمال الكشف ومعرفة الحقيقة حيث ستقوم اللجنة بزيارة منطقة الشونة الجنوبية قرب المناطق التي يعتقد بحدوث التفجيرات الصهيونية فيها.
وذكر الشيخ أن اللجنة ستخاطب سلطة المصادر الطبيعية بصفتها جهة معنية وصاحبة اختصاص للتنسيق وزيارة مركز الرصد الزلزالي في السلطة لاستكمال الجوانب الفنية التي تحتاجها اللجنة في إعداد تقريرها .
وأضاف الشيخ أن اللجنة ستباشر وضع تقرير مفصل مبني على الكشف الفني لتقديمه لمجلس نقابة المهندسين الذي سيقوم بدوره بتقديمها إلى مجلس النقباء لمناقشته.
وكان نقيب المهندسين المهندس عبد الله عبيدات قد طالب الحكومة في تصريح صحفي في وقت سابق بضرورة العمل على وقف الممارسات الصهيونية وتعاملها غير المبالي مع الحكومة الأردنية التي لم تبلغ مسبقا عن هذه التفجيرات وموعدها.
كما أشار عبيدات إلى الممارسات الصهيونية المتسمة بالعنجهية والغطرسة حيث تقوم بممارسات واجراءات تؤثر على الاردن وعلى سكانه وعلى المناطق الحدودية مشدداً على ضرورة الرد الحكومي على ما اسماه “الاستهتار الاسرائيلي” في التعامل مع الأردن، معتبرا أن الممارسات العدوانية التي يمارسها الكيان الصهيوني ضد الاردن لا تقتصر على التفجيرات والحرائق فقط.


يتواجد حاليا:
84
أنت الزائر رقم:
19371133