مجموعة هندسة التغيير تقيم ندوة بعنوان شباب التغيير في عصر...


21-03-2011

عقدت نقابة المهندسين الاردنيين ندوة شبابية حول دور الشباب في التغيير قدمها الدكتور سليمان الدقور تحت عنوان "شباب التغيير في عصر العولمة" حيث أكدت الندوة على اهمية دور الشباب في عملية التغيير ومن ذلك الدور الفاعل الذي لعبه الشباب في الثورات العربية في مصر وتونس وليبيا.
وتضمنت الندوة التي عقدتها مجموعة هندسة التغيير/لجنة المهندسات التابعة لنقابة المهندسين عدد من المحاور حيث تحدث الدكتور الدقور أمام المشاركين في الندوة عن محركات التغيير التي منها مواجهة الظلم والقهر والاستبداد مشيراً إلى إن الشعور الإنساني يأبى قبول الذل والهوان وحساسية الإنسان تجاه كل ما يمس بإنسانيته وكرامته .
كما تناولت الندوة الجوانب الإجتماعية والنفسية والفكرية ودورها في صقل شخصية الشباب في العصر الحالي وتحديد رؤى مختصة لتنمية وعيهم في هذه الجوانب في ضوء بيان أوجه القصور والتعرض للمشكلات والتحديات والعقبات،وتحديد منهجية للانتقال بالشباب من مرحلة اللاوعي بتلك القضايا والمجالات إلى مرحلة الوعي بها، وذلك عبر الإرشاد إلى طرق تناسب طبيعة الشباب المعاصر ونمط تفكيرهم فى ظل التطورات التكنولوجية والعلمية والإعلامية.
رئيسة مجموعة هندسة التغيير في نقابة المهندسين المهندسة علياء العظم أشارت إلى ان هذه الندوات التي تعقدها المجموعة تهدف إلى الإرتقاء بشبابنا وشاباتنا وخلق دافع التغيير في نفوسهم وصولاً إلى تحقيق نهضة امتنا بعامة ووطننا بخاصة.
وأشارت إلى أن الشباب في العالم العربي في ظل سيادة مفاهيم العدل والانعتاق واحترام الكرامة الإنسانية التي افتقدها طويلا وامتلاك المقدرة على الاتصال والتواصل بأشكال متعددة جديدة خلقت لديه الثورات العربية الأخيرة دافعاً للنهضة والقيام من كبوته التي كانت أساساً معدة لة ليكون سلبيا وعلى الحياد تجاة قضايا مجتمعة وامته وإبهاره بثقافات وقيم استهلاكية زائفة .
كما تناولت الندوة دور الإعلام وتأثيره على الشباب وكيفية استغلال قوى مغرضة لهذه الميزة بضخ ثقافة الخواء والضياع عبر الكثير من وسائل الإعلام التي تقدم مواد إعلامية غير سوية فيها تغريب للشباب العربي عن محيطه.
وختمت الندوة التي قدمها الإعلامي نديم الحسن بالحديث عن كيفية إدارة الحدث الذي صنعه الشباب بثوراتهم وآليات تعزيزه.

يتواجد حاليا:
73
أنت الزائر رقم:
19329446