النقابة تنظم لقاء مصغر مع وزير الشؤون البلدية حازم قشوع...


20-02-2011

اتفق نقيب المهندسين عبد الله عبيدات مع وزير الشؤون البلدية حازم قشوع على عقد لقاء مصغر يضم عدداً من المهندسين العاملين في الوزارة والبلديات، تمهيداً لعقد اجتماع موسع مع كافة المهندسين العاملين في البلديات والوزارة للحوار معهم بشأن مطالبهم المتعلقة بتحسين رواتبهم وحوافزهم، وعلاواتهم.
كما اتفقا على تعزيز آليات التعاون بين النقابة والوزارة لخدمة المجتمع المحلي، من خلال تنفيذ مشاريع مشتركة هدفها الصالح العام، وتسهم في إيجاد فرص عمل للمواطنين.
جاء ذلك، خلال لقاء عقد بينهما في وزارة البلديات مؤخراً، اتفقا فيه أيضاً على تعزيز التعاون والتنسيق بين النقابة والوزارة لما فيه صالح الوطن والمواطن.
وقد أكد قشوع خلال اللقاء على أهمية التنسيق والتعاون مع نقابة المهندسين خصوصاً أن هناك الكثير من القضايا والأمور المشتركة ومنها حرص الجهتين على إقامة الأبنية وفق المخططات الهندسية وكودات البناء المعتمدة.
وشدّد قشوع على أن الوزارة ستعمل على تشجيع نقابة المهندسين للتشارك مع البلديات لتنفيذ مشاريع تنموية واستثمارية تسهم في توفير فرص عمل للمواطنين ويعود ريعها للنقابة والبلديات.
وأبدى الوزير استعداد الوزارة لتنظيم نشاطات وفعاليات مشتركة مع النقابة لما فيه صالح المهندسين والبلديات ويحقق المصلحة الوطنية.
من ناحيته، قال عبيدات في تصريح صحفي أمس إن نقابة المهندسين رحبت كما كانت ترحب سابقاً في تنفيذ مشاريع مشتركة مع البلديات لخدمة المجتمع المحلي.
وبيّن أن النقابة نفذت مشاريع عديدة لخدمة المجتمع المحلي منها إنشاء مكتبات عامة، وإعادة تاهيل شوارع، وإنشاء حدائق، مؤكداً أنها معنية كمؤسسة مجتمع مدني في تنمية المجتمع المحلي.
من جانب آخر، بيّن عبيدات أنه عرض أمام الوزير قشوع مطالب المهندسين العاملين في البلديات حيث بين أنهم يطالبون بتحسين رواتبهم وحوافزهم وعلاواتهم أسوة بزملائهم المهندسين العاملين في الوزارات والمؤسسات العامة الأخرى.
وأوضح عبيدات أنه بيّن خلال اللقاء أن العديد من وزراء البلديات السابقين تفهموا مطالب المهندسين، إلا أن تغير الحكومات حال بينهم وبين الاستجابة لهذه المطالب العادلة، مؤكداً على أهمية تحقيقها.
وبيّن عبيدات أن الوزير أبدى تفهمه لعدالة مطالب المهندسين، مؤكداً استعداده للحوار معهم، والاستماع إلى مطالبهم بشكل مباشر، تمهيداً لإيجاد الحلول المناسبة لها، بما يضمن إنصاف المهندسين العاملين في البلديات.
وأشاد عبيدات بتعاون وتفهم الوزير، مبيناً أن تعاون الوزير مع نقابة المهندسين مؤشر إيجابي يساهم في تطوير وتعزيز آليات التعاون والتنسيق المشترك، مشدداً على أهمية وجود علاقة إيجابية بين النقابة والوزارة.
ودعا عبيدات الوزارة إلى تلبية مطالب المهندسين العاملين في البلديات بأسرع وقت ممكن وذلك لتحقيق العدالة، مشيراً إلى أن التأخر في تلبيتها سينعكس سلباً عليهم.
وبيّن عبيدات أن الحكومة السابقة شكلت لجنة وزارية مصغرة للبحث في مطالب النقابات المهنية بشكل عام، ومطالب المهنيين العاملين في القطاع العام بشكل خاص، إلا أنها لم تنهي أعمالها، ولم يستجب لهذه المطالب بالرغم من الوعود الحكومية بتلبيتها.
وأعرب عبيدات عن أمله بأن يكون هناك انفتاح حكومي على مؤسسات المجتمع المدني، بحيث تستفيد الحكومة من النقابات المهنية كبيوت خبرة قادرة على تقديم النصح والمشورة للحكومة في مختلف المجالات والقطاعات.

يتواجد حاليا:
79
أنت الزائر رقم:
19329394